تعرف علي أقوى 9 مصادر الدخل السلبي من الانترنت (دليل 2024) 2024

إذا كنت تخطط لتكوين ثروة أو على الأقل تصبح مرتاح ماديا، فربما الدخل السلبي يجب أن يكون ضمن خططك المالية. بل وفي بعض الأوقات الصعبة كاحتمالية أن تصبح عاطل عن العمل، هنا الـ Passive Income سيكون هو المنقذ في هذه الحالة.

أما في أوقات الرخاء ربما سيكون هو الممول الرئيسي لمشاريعك المستقبلية. وإذا كنت شخص يحب تقديم الأعمال التطوعية، فبنسبة كبيرة هو من سيغطي عليك نفقاتك.

العمل من الأنترنت هو الآخر يحتاج استثمار مال، جهد ووقت مع اكتساب زاد معرفي قوي.

من أشهر طرق الدخل السلبي من الانترنت هي الاستثمار في الأسواق المالية وكذلك المساهمة في الشركات.. النوع هذا قد يحتاج من رأس مال محترم حتى تستثمر فيه.

ولكن ما سنتناوله اليوم.. نعم البعض منه قد يتطلب رأس مال ولكن ليس بذلك الرقم المبالغ فيه غير أنه متاح للجميع توفيره، وفي المقابل ستبذل الكبير من جهد وقد تضحي بوقت فراغك، فأنت هنا تبني لنفسك أصل على الأنترنت، الأصل هذا سيصبح يدر عليك المال مع مرور الوقت، أو ربما قد يفشل، ولكن نحن نأخذها كتجربة التي ستهئلنا لما هو أكبر.

ودائما كن على يقين، تخصيص جزء من المال سيشكل الفارق، فأنت ستختصر على نفسك الكثير، بل ستسرع العملية سواء في الربح أو في اكتساب الخبرة، مما يعني أنك ستربح وقت والذي يعتبر أهم من المال نفسه.

ما هو الدخل السلبي؟

الدخل السلبي هو أي تدفق مالي إضافي تحصل عليه دون أن يكافئه جهد مبذول، قد تكون نائم والأرباح تدخلك، أو ربما في سياحة حول العالم والمبيعات تتحقق دون تدخل منك، وحتى لو كنت تزاول وظيفتك ورغم هذا محفظتك يصلها تدفق مالي من مصدر آخر.

هذا هو ببساطة الدخل السلبي، استثمار ناجح يُدر عليك أرباح من تلقاء نفسه. ولكن حتى تصل لذلك المستوى، فأنت ستبذل جهد كبير في البداية يسبقه فهم عميق لذلك المجال مع توظيف الآليات في مكانها الصحيح، كل هذا سنناقشه بالتفصيل في هذا الدليل.

ومع هذا مازلت ملزم على الاهتمام بذلك الدخل السلبي حتى يبقى يدر عليك المال، ولكن ليس بذلك الجهد المبذول في الأول، قد تحتاج لعمل صيانة دورية لمنتجك، أو تحديثات لتطبيقك، ولما لا التوسع في مجالات أكبر.. والهدف من تلك الإجراءات السالف ذكرها هو صقل استثمارك السابق ليحقق المزيد من الأرباح مع تقليل التكلفة قدر المستطاع.

طرق ومصادر الدخل السلبي من الانترنت

الأفكار تعتبر هي الممول الرئيسي لتحقيق الأرباح الكبيرة.

من أشهر طرق الدخل السلبي هي تأجير العقارات، الاستثمار في شركة، تحرير كتاب ونشره وإلخ.. ولكن هذا يعتبر دخل سلبي على أرض الواقع، وما سنشاركه معكم في النقاط التالية، مجموعة من أفضل مجالات الـ Passive Income على الأنترنت.

1 – بيع وشراء الدومينات المميزة

تجارة الدومينات مشروع مربح، فيمكن لدومين واحدة أن يحقق لك أرباح ضخمة.

إذا كنت بليغ لغويا وتجيد التلاعب بالعبارات ومفرداتها، ربما مشروع تجارة الدومينات سيكون خيار ذكي لو تنحاز إليه. فلك أن تتخيل أن الدومين الذي سيكلفك 12 دولار سنويا أنت يمكن أن تبيعه بأرقام قد تراها جد مبالغ فيها، ومبالغ مثل 1000 أو 2000 دولار تُعتبر جد عادية في هذه التجارة.

والفكرة ستكون في شراء دومينات (Domain Names) تركيبتها بأقل عدد حروف ممكن، ومن الأفضل أن تكون سهلة النطق، سريعة التذكر ويمكن كتابتها بطريقة صحيحة من مجرد سمعها فقط.

ولكن انتظر! هامش ربحي مثل هذا بالطبع ستكون ورائه منافسة كبيرة، وكلما مر يوم جديد إلا وستجد العديد من أسماء النطاقات المميزة تم حجزها بالفعل. لذا لا تفكر أن المجال هذا قد لا يتطلب منك مجهود، فإضافة إلى هذا الأخير أنت ستبذل كذلك وقت كبير وراء شاشتك أملا في اقتناص اسم دومين مميز.

ربما الدومين الذي في حوزتك سيتم بيعه في شهره الأول أو ستمر عليه أكثر من سنة وهو ما زال عندك، وهذا في الأساس يعتمد على اسم النطاق نفسه، هل هو جذاب ومطلوب في السوق؟ أم لم توفق في انتقاء حروفه بشكل صحيح! لذا عليك تعلم خبايا المجال والتعمق فيها أولا، ولا تنجر وراء العاطفة أو ذوقك الشخصي.

2 – الطباعة عند الطلب (POD)

الرزنامات تعتبر من أسهل التصاميم التي تحقق مبيعات عالية على موقع Etsy.

هنا يجب أن تتوفر فيك بعض المواصفات الخاصة، وهي نفسها التي نجدها عند المصممين الذي يُبدعون في أعمالهم بما أنها المادة الأساسية في هذا النوع من الدخل السلبي.

ولكن لا بأس إذا كنت لا علاقة بمجال التصميم، فهنا المال سيحل لنا هذا المشكل ويمكن أن ندفع لمصمم يُتقن شغله في تحويل أفكارنا إلى تصاميم مربحة.

والفكرة ستكون في طباعة تلك التصاميم المميزة على القمصان، الحقائب، أكواب القهوة، الوسادات وكذلك القبعات. ومن يعجبه التصميم ببساطة سيطلب ذلك المنتج والشركة المتعاقدين معها هي من ستتكفل بجميع الخطوات، وهذا بداية من عرضه في المنصة، طبعه، تغليفه وشحنه حتى باب العميل، وفي المقابل هي ستتقاسم معك جزء من الأرباح نظير المادة الأولية المستعملة ومختلف النفقات الأخرى.

الربح من بيع تصاميم التيشرتات يعتبر من أقوى مجالات الـ Print On Demand والتي نوصي بها للمبتدئين.

يعتبر موقع printful واحد من أشهر مواقع الـ Print On Demand.

ستجد العديد من المواقع المتنافسة من هذا المجال مثل موقع تيسبرينج، Printful، ومن أقوى ترشيحاتنا هو Amazon Merch on Demand الذي نوصي بشدة بالانتساب إليه. والرائع في هذه المنصة الأخيرة أنها تتوفر على قاعدة جماهيرية كبيرة لها اهتمام بهذا النوع من المنتجات، لذا قد لا تحتاج إلى استثمار جزء من المال – على الأقل في بداياتك – حتى تحقق أرباح منها.

أنت ببساطة قم برفع العديد من التصاميم المميزة على منصة أمازون، بعضها قد يجلب مبيعات والكثير منها لن يحقق ولا شيء ولكن الأهم هنا هو نجاح تصميم واحد فهو الذي سيحقق لك دخل سلبي من دون تدخل منك.

3 – التسويق بالعمولة (Affiliate)

التسويق بالعمولة يعتبر أحد أقوى أعمدة مجالات الربح من الأنترت.

على الرغم من أن الربح من الأنترنت هو ليس بذلك المجال القديم جدا، إلا أننا بالفعل عاصرنا العديد من المجالات التي اندثرت وعوضتها الكثير من المجالات الأخرى.

إلا أن الربح من التسويق بالعمولة كان ولا يزال أحد أعمدة العمل من الأنترنت، ويمكن أن نرشحه لكم كأفضل طرق الدخل السلبي التي يمكن أن تبدأ بها كمبتدأ وستصادف الكثير في طريقك من لهم سنوات وسنوات يعتمدون على هذا النوع من التسويق. فهنا أي شركة تريد أن تدخل السوق بقوة إلا وستجدها تعتمد على برنامج الأفلييت كنظام أساسي في جذب المزيد من العملاء.

وبالطبع يكون هذا اعتمادا علينا كمسوقين، والعملية في غاية البساطة، بعد أن تجري دراساتك حول منتج معين.. الدور سيكون في التسويق له إما بعمل حملات إعلانية ممولة، أو تعتمد في ذلك على تكتيك مدروس قد يحتاج منك جهد في الأول وبعد أن يصل لنقطة معينة حضورك لن يكون إلزاميا، ويكون هذا من خلال إنشاء موقع احترافي والتركيز على محركات البحث، وهذا ما سنتطرق إليه بالتفصيل فيما يلي.

4 – بناء موقع إلكتروني

من أقوى الأصول التي أشجع على تملكها في الأنترنت والاستثمار فيه ببساطة إنشاء موقع إلكتروني احترافي على الووردبريس، وهذا للأسباب التالية:

الموقع الإلكتروني سيكون وسيلة ممتازة للدخل السلبي وهذا سواء كنت مبتدأ أو حققت مستوى أعلى من الاحترافية، سيبقى دائما في خدمتك وكلما كنت سخي معه واستثمرت فيه المزيد فهو لن يبخلك أبدا.

عندما يصل موقعك لمرحلة أين يصير يحقق أرباح من تلقاء نفسه، يمكنك أن تتوسع في مجالات أخرى أعلى من التدوين والموقع سيصبح كوسيلة دخل إضافية لك.

قد تحتاج لاستثمار مبلغ مالي في بناء الموقع، ولكن الرقم هذا في المتناول، كبداية ربما ستحتاج فقط لدفع مستحقات الاستضافة (150 دولار كمتوسط في السنة) وكذلك شراء اسم نطاق للموقع ا(12 دولار كمتوسط في السنة)، مع شراء واحد من أفضل القوالب المدفوعة للموقع (49 دولار كمتوسط). ويمكن أن تستثمر في أدوات أخرى ثانوية، مثل أداة Wp Rocket للسرعة وغيرها..

ملاحظة: الأسعار السابقة يمكن أن تحصل عليها بشكل أقل مما هو مذكور، ولكن كلما دفعت أكثر فأنت ستحصل على جودة أفضل لموقعك.

كيف ستحقق دخل سلبي من الموقع؟

لنفترض أن الـ Website خاصتك أصبح يسجل زيارات غزيرة يوميا، هنا يمكننا القول أنك أصبحت مؤهل في تحقيق الأرباح بأكثر من طريقة، كأن تقوم بنشر إعلانات على موقع، أو تروج لعروض الأفلييت وتربح منها عمولة.

مثلا أنت تختص في تقديم شروحات حول تصميم المواقع الإلكترونية، فهنا عندك الفرصة للترويج لعروض استضافات المواقع والربح منها، الترويج للقوالب والأدوات، وأمور كثيرة أخرى لها علاقة بتطوير الويب.

ولكن قبل أن تصل لمرحلة جني الأرباح، في الفترة الأولى من إنشاء الموقع – ولنقل سنة على أقل تقدير – أنت هنا لن تحقق ولا شيء، يمكن أن ترى بعض النتائج الشحيحة ولكن لا تعطيها أهمية، فنحن نريد حصة أكبر، لذا شغلك الشاغل سيكون حول تطوير الموقع وبالأخص إنتاج محتوى غزير.

وعندما نوصي بالتركيز على المحتوى فهذا الأخير عنده شروط يجب أن تستوعبها جيدا، ونفضل أن نعالجها في نقطة منفصلة والتي ستكون كالتالي..

5 – التركيز على السيو

إعطاء أهمية للسيو من شأنه أن يمرر لك حركة زيارات مجانية ومستهدفة.

لنكن متفقين من البداية، الموقع حتى يكون مؤهل لخطوة تحقيق الأرباح يجب أن تكون عليه نسبة زيارات عالية يوميا، ومن دون حركة! المحتوى الذي تتعب في كتابته لن يقرأه ولا شخص، بمعنى آخر من دون زيارات أنت لن تحقق ولا شيء.

وفي النقطة هذه محركات البحث ستكون هي ممولك الرئيسي لتلك الزيارات العالية، إذا قدمت لها شيء ذو قيمة هي ببساطة ستجعلك تتربع على أعلى المراتب في صفحاتها، الأمر الذي سيعطيك عدد زيارات غير محدود.

لذا نجد هناك مصطلح يسمى بالسيو (SEO) والذي في حد ذاته يعتبر مجال كبير للغاية يجب إعطائه أهمية، ونقصد به تحسين المواقع لمحركات البحث.

وهذا هو الذي نحن نبحث عنه بالتحديد، زيارات مجانية وذات جودة عالية، فبمجرد أن تحقق المراتب الأولى الصفحة الخاصة بك ستتهاطل عليها الزيارات ومن دون تدخل منك، عكس عمل إعلانات الممولة في المنصات الاجتماعية، ستدفع مال مقابل الحصول على الزوار وإن لم تدفع أرباحك ستنعدم.

الجميل في السيو أنه متعدد الاستخدامات، بدرجة أولى أفضل عنصر يتماشى معه هو بناء موقع إلكتروني وتطبيق عليه جميع أساسيات السيو، لذا الخطوة هذه ستتزاوج جيدا مع النقطة (04) التي تطرقنا إليها سابقا.

وإلا فسيتماشى بشكل جيد مع مختلف المنصات والتي سنستغل قوة الدومين الخاص بها، مع معدل زياراتها العالي – والذي يقدر بالملايين – كل هذا سيساعدنا في الترويج لنوع معين من المنتجات في تحقيق دخل سلبي وهو ما سنتطرق إليه كالآتي..

6 – الدخل السلبي من التصميم

الرزنامات تعتبر من أسهل التصاميم التي تحقق مبيعات عالية على موقع Etsy.

معضمنا سبق له وأن تعامل مع واحدة من أشهر المتاجر الإلكترونية مثل أمازون، علي اكسبريس، وغيرها.. أو على الأقل تكون سمعت عنها!

المنصات هذه تعتبر كنز حقيقي بالنسبة للتجار وأصحاب السلع، فمن خلالها أصبحوا يروجون معروضاتهم لأي نقطة في العالم. الجميل في هذه المنصات أنها تعطي أهمية بالغة للجانب غير مادي أو كما تعرف بالمنتجات غير الملموسة.

ونحن بدورنا سنستغل الجمهور الهائل الذي يتصفح هذه المواقع يوميا، وهذا من خلال بيع منتجات رقمية بسيطة للغاية ولكن أرباحها غير محدودة.

من أقوى الأمثلة التي يمكن نقدمها فيما يخص الدخل السلبي من الأنترنت (انظر الصورة في الأسفل) هي بيع التصاميم في اتسي، يمكن لتصميم بسيط أن تنجزه لمرة واحدة قد يحقق لك الآلاف من المبيعات وبشكل غير محدود. والأهم هنا ليس في إبداعية التصميم فهي في غاية البساطة، ولكنها في الاستهداف الأمثل والتسويق الجيد للمنتج.

مثال على منتج ناجح بتصميم بسيط يحقق الآلاف من المبيعات.

ومن المنتجات الأكثر رواجا على هذه المنصات، هي الرزنامات الشهرية، كتب تلوين الأطفال، باترونات الخياطة، المذكرات إلخ.. كلها تعتبر نماذج يسهل تصميمها وفي نفس الوقت مبيعاتها غير محدودة ويمكن في أي فترة أن تحقق منها مبيعات، وكلما كانت منتجاتك هذه ذات جودة عالية أنت ستحصل على تقييمات كثيرة الأمر هذا يعتبر مهم في تحقيقك لأرباح مستمرة ومن دون أي تدخل من طرفك.

7 – بيع دورات أون لاين (Online Courses)

عندما أذكر لك مصطلح دورة، فهذا لا يعني أنه يجب أن تكون في حوزتك شهادة الدكتورة أو متخصص في علم الذرة. الأمر في غاية البساطة، أنت شخص لك خبرة مع تسريع المواقع، اعمل دورة تعالج فيها خطوة بخطوة كيفية القيام بذلك مع تقديم حلول عملية لأغلب المشاكل الشائعة.

ولنفترض أنك شخص تجيد التعامل مع برامج الأوفيس وعلى رأسها برنامج الإكسل (Excel). أنت تخصص في شيء واحد فقط في هذا البرنامج الأخير ولنقل أنك ستستهدف المحاسبين، شريحتك ستكون هي المتخرجين الجدد وكذلك المحاسبين القدم في هذا المجال الذي اقتنعوا مؤخرا بضرورة عمل قفزة نحو الرقمنة. دورة مُبسطة تشرح فيها الأساسيات والتركيز أكثر على الأمور التي تناسب المحاسبين فقط.

وبالحديث عن المحاسبين وحبهم للتعامل مع الأرقام، يمكن أن تسجل دورة سريعة لأصحاب الأعمال وكذلك الطلاب الجامعيين وتجعلها بمبلغ في المتناول، وهنا ركز على الكمية وليس السعر المرتفع، فكلما كان عدد المنتسبين للدورة أكبر أنت ستحقق عوائد كثيرة.

8 – مشاركة خبرتك على شكل كُتيِب (E-Book)

من أشهر طرق الدخل السلبي اعتمادا على تحرير الكتب هو التخصص في تصميم كتب التلوين للأطفال. نماذج باللون الأبيض والأسود مع عدد صفحات أقل وباتباع استراتيجية مدروسة أنت ستحقق أرباح جد محترمة. وهذا بالتحديد ما يمارسه الكثير من المسوقين داخل موقع Amazon KDP.

نفس الفكرة السابقة، إلا أنه هنا لن تحتاج الظهور بشخصك ولا بصوتك، فالنوع السابق حقا يحتاج لتلك الشروط حتى تصل الرسالة، ولكن فيما يلي الكلمات ستكون هي الأبلغ في ذلك.

وهنا سواء كنت فلاح، ميكانيكي، طبيب أسنان، خياطة ماكثة في البيت، أو حتى طباخة لديك الناجح من الوصفات الرائعة، دعوني أقل لكم أنتم تمتلكون مصدر دخل يمكن أن يساعد في تنمية محافظكم أكثر وبطريقة جد بسيطة.

فتأكد دائما مهما كانت المهارة التي أنت تتوفر عليها هناك دائما شخص يبحث عن تلك الخبرة وسيدفع في مقابلها فقط ليختصر على نفسه الوقت. وأنت هنا لن تحتاج إلى رقم هائل من الصفحات، فالمهم هو المحتوى ومشاركة ما ليس هو متاح على اليوتيوب بشكل مجاني، وأيضا توجيه عميلك حسب تجربتك السابقة في ذلك المجال والتي ستسمح له إما بحل مشكلة أو إثرائه بالخبرة التي قمت بتجميعها على مدار السنين.

النوع هذا من الدخل السلبي قد يحتاج منك تخصيص ميزانية للتسويق حتى تستقطب أكبر عدد ممكن من المهتمين، أو تعتمد على الخطوتين السابقتين من خلال إنشاء موقع إلكتروني في نفس مجالك ومن ثم تركز على السيو وداخل مقالاتك ستقوم بالترويج للكتاب الإلكتروني الذي قمت بتحريره.

9 – بيع القوالب الجاهزة

سواء كنت تمتلك مهارات محدودة أو حتى كفائات عالية، فالعمل على تطوير القوالب وبيعها هو سوق مطلوب للغاية وسيجتاحه صاحب العمل المشغول في الحصول على قالب جاهز سيوفر عليه الكثير من الوقت، مثل قوالب تصميم الإنفوجرافيكس، قوالب جاهزة لمنشورات مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها..

وأيضا سيريدها من لا يملك الخبرة في مجال معين وقد يستغرق منه سنين حتى يُنجز شيء احترافي، ومن أقوى الأمثلة على ذلك، قوالب المواقع الإلكترونية، سكريبتات جاهزة للقيام بأمر معين، وهكذا..

أنت تخصص في الشيء الذي تتقنه وقم بعمل له قالب احترافي جاهز وقم برفعه على المواقع المتخصصة لذلك. فمثلا يمكنك بيع قوالب برنامج الإكسل على شكل فواتير جاهزة في مواقع العمل الحر، وإذا كنت مبرمج ستجد موقع بيكاليكا للوطن العربي وكذلك هي فرصة في الربح من موقع انفاتو إذا كنت تريد استهداف السوق العالمي.

كم هي نسبة الأرباح من طرق الدخل السلبي؟

والإجابة المختصرة بدون لف أو دوران، قد تحقق 100 دولار شهريا، أو 900 أو أكبر من هذا الرقم بكثير، كما يمكن أن تحقق ولا شيء – خصوصا في بداياتك – فبعض طرق الربح من الأنترنت مثل ما تناولناه سابقا ليس لها صقف محدد، وهذا في الأساس يعتمد على القيمة التي تقدمها وشدة المنافسة، وطالما كنت مغناطيس للأفكار الجديدة، بالخبرة التي ستكتسبها في أغلب الأحيان ستحقق المزيد.

كيف أربح من الدخل السلبي على النت!

الفكرة تعتبر هي رأس مالك كعامل مستقل، ودائما اعمل على تطويرها للأحسن.

في الأول أريدك أن تضع لنفسك خطة معينة تتبعها، فشغلك كله يجب أن يكون مدروس ضمن نقاط معينة تتبعها ولا تترك فرصة للعشوائية.

وأنا لا أكترث لجدول أشغالك الممتلئ، ولكن ما يهم هو أن تخصص على الأقل ساعتين في اليوم للتعلم، وكلما ضاعفت عدد الساعات أنت ستحرز تقدم بشكل أسرع.

وتذكر! يجب أن تركز جيدا وتستوعب ما تتعلمه، فأحيانا ساعتين من التركيز الكبير ستكون أفضل من قضاء 8 ساعات وأنت شارد الذهن.

إذا كنت مبتدأ، أنت ستحتاج للتعلم، الفترة الأولى ستخصصها لاكتشاف مجالات الدخل السلبي من الأنترنت واحدة بواحدة، ومن ثم اختر مجال واحد لا غير وتعمق فيه. الخطوة التالية ستكون من خلال تطبيق تلك المعرفة المكتسبة حرفيا، لا تحاول أن تبتكر شيء من العدم، فقط طبق ما تعلمته ولا يهم إن كنت ستربح ولكن الغاية هي تذوق هذا المجال وفهم طريقة شغله.

بعدها ستقوم بمراجعة ما قمت به سابقا ولماذا لا يوجد أرباح؟

والإجابة ستجدها من خلال البحث والتعمق أكثر فأكثر، ومن ثم إعادة المحاولة من جديد مع اختزال الأخطاء الفائتة. هنا أنت بالفعل عندك تجربة مسبقة مما يعني لن تأخذ وقت مثل السابق. تابع على نفس هذا المنوال حتى تحقق دولارك الأول فالعاشر حتى تصل لنقطة التعادل، وهي النقطة التي فيها أرباحك تعادل ما تستثمره من أموال.

الخطوة التالية تكون في تطوير شغلك السابق أكثر فأكثر، ولما لا تجرب أفكارك الشخصية، ففي النهاية هي السبيل الأهم الذي سيجعلك تصل لتلك الأرقام الكبيرة التي يحققها من سبقوك في هذا المجال.

قبل أن تفكر في الدخل السلبي

ربما ستصادف الكثير من الأمثلة حول أشخاص انجروا حول أوهام تحقيق الثراء السريع، فينقطعون عن وظيفتهم التي تعتبر مصدر دخلهم الرئيسي بحجة أنهم يريدون التفرغ لتحقيق أرباح من الأنترنت.

وهذه تعتبر خطوة خاطئة نحرض وبشدة بالابتعاد عنها. فأي مجال من مجالات الربح من النت، مهما كان سيأخذ منك وقت معتبر في التعلم وفهم أساسياته، ومن ثم تطبيق تلك المعرفة المكتسبة والتي ستكلل في غالب الأحيان بالفشل، لتعيد تقييم ما طبقته سابقا وتكتشف أين الخلل وتعيد المحاولة من جديد وشيئا فشيئا أنت تكتسب الخبرة التي ستأهلك لتحقيق أرباح جد متواضعة وليست تلك التي يحلم بها الكثير.

أيضا ستحتاج لرأس مال حتى تجرب وقد تخسره جميعا لأنك في طور التعلم وليس مستوى جني الأرباح، وبالطبع عند استنزاف كامل رصيدك أنت ستحتاج لسيولة من أجل الاستمرار وهنا منصبك الوظيفي هو الممول الرئيسي من أجل بناء دخل السلبي على قاعدة صحيحة.

ببساطة أنا أعطيك الكلام الذي يجب أن تطبقه وليس الحديث الذي تُحب سماعه، وإذا كنت مستعد للتضحية بوقت فراغك لا بوظيفتك فمرحبا بك في عالم أين الأرباح ستكون غير محدودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top