تعرف علي كيفية الحصول على الجنسية البوروندية 2024

كيفية الحصول على الجنسية البوروندية وقانون التجنيس في بوروندي 

تحدد قوانين الحصول على الجنسية وحق المواطن من هو مواطن بوروندي ويتمتع بحقوق المواطنة في بوروندي. ويتضمن القانون الوسائل القانونية لاكتساب الجنسية والعضوية القانونية في الدولة. يتم الحصول على الجنسية بشكل رئيسي بحسب مبدأ حق الدم، أي بالولادة في بروروندي أو في الخارج لوالدين يحملان الجنسية البوروندية، ويمكن منح هذه الجنسية للأشخاص المنتمين إلى الدولة أو المقيمين بشكل دائم في الدولة وفق شروط معينة.  تستند قوانين الجنسية إلى قانون الجنسية البوروندية الصادر في 10 أغسطس 1971م.


طرق الحصول على الجنسية البوروندية 

1 – الحصول على الجنسية البوروندية من خلال الميلاد 

يمكن الحصول على الجنسية البوروندية من خلال الميلاد أو حق الدم في حال استوفى الشخص الشروط التالية :

تنص المادة 12 من الدستور البوروندي لعام 2018 على المساواة بين الجنسين في الحصول على الجنسية في الإقليم؛ ومع ذلك فإن قانون الجنسية لعام 2000 يسمح للأطفال باكتساب جنسيتهم فقط من آبائهم، ما لم يكونوا غير شرعيين أو الأب عديم الجنسية. ومن الناحية العملية، من المعتاد أن يتم الاعتراف فقط بجنسية الأب.

  • الأشخاص المولودون في أي مكان لأب بوروندي
  • الأشخاص المولودون في أي مكان لأم بوروندي، الذين لم يمنحهم والدهم شرعية ولم يطالب بها، أو والدهم عديم الجنسية أو مجهول الجنسية
  • اللقطاء أو الأيتام المولودين في إقليم مجهول النسب

ملاحظة : لا تمنح بوروندي الجنسية البوروندية للمولودين على أراضيها وأقاليمها في حال كان الأبوين أجنبيين.

2 – الحصول على الجنسية البوروندية من خلال الزواج 

يمكن اكتساب الجنسية البوروندية من خلال الزواج وذلك بالزواج من مواطن بوروندي، بموجب مرسوم يتضمن الشروط التالية : 

يجوز للمرأة الأجنبية التي تتزوج مواطنًا بورونديًا أن تكتسب الجنسية البوروندية بعد عامين من الزواج، بشرط أن تتخلى عن جنسيتها السابقة. ويجوز لزوج الزوجة البوروندية أن يتجنس بعد إقامة لمدة خمس سنوات.

3 – الحصول على الجنسية البوروندية من خلال التجنيس 

التجنيس يتم من خلال اكتساب الفرد للجنسية بموافقة السلطة المانحة بعد استيفائه للشروط القانونية، وهي :

يمكن منح الجنسية للأشخاص في سن الرشد الذين أقاموا في الإقليم لفترة كافية من الوقت لتأكيد فهمهم لعادات وتقاليد المجتمع. الأحكام العامة هي أن يكون المتقدم حسن الخلق وليس له تاريخ إجرامي. لتأكيد الارتباط بالأمة يجب على المتقدمين إثبات فهمه للكيروندي وإما امتلاكه لممتلكات في الإقليم، أو أنه منخرط في مهنة. يمكن أيضًا منح الجنسية لخدمة الأمة أو في ظل ظروف استثنائية. شرط الإقامة العامة هو عشر سنوات، ولكن يمكن إجراء استثناءات للأفراد الذين قدموا خدمات مثالية للأمة. إلى جانب الأجانب المستوفين للمعايير، الأشخاص الآخرون الذين يمكن تجنيسهم هم :

  • يجوز للأشخاص المولودين لأم بوروندي أن يعلنوا عن خيار الحصول على جنسيتها.
  • الطفل القاصر عند منحه الجنسية من والدته البوروندية.
  • المتبنون الذين كانوا يقيمون في بوروندي وقت التبني وإعلان الجنسية.

4 – الحصول على الجنسية البوروندية من خلال برامج الاستثمار 

لا يوجد حالياً في بوروندي تجنيس من خلال برامج الاستثمار.

5 – استعادة الجنسية البوروندية  

يمكن استعادة الجنسية لمن تنازل عنها لسبب تنازل الجنسية بسهولة من خلال الإعلان وتقديم طلب مسهل لاسترجاع الجنسية.


الجنسية المزدوجة في القانون البوروندي 

سمحت بوروندي بالجنسية المزدوجة منذ عام 2000.


حقوق وواجبات المواطنين البورونديين (الحاصلين على الجنسية البوروندية)  

حقوق مواطني بوروندي والحاصلين على الجنسية البوروندية  

هناك مجموعة من الحقوق التي يتمتع بها المواطنين والمجنسين في بوروندي، منها :

  • حقوق الحريات الأساسية : مثل حرية التعبير، وحرية الجمع والتجمع السلمي، وحقوق الصحافة.
  • حقوق القضاء : حقوق الحصول على محاكمة عادلة والدفاع عن النفس.
  • حقوق السكن : حقوق الحماية من التشرد والحق في السكن.
  • حقوق الصحة والتعليم : الحق في الصحة والتعليم الأساسي.
  • حقوق العمل : الحق في العمل والحماية من التمييز في مجال العمل.
  • حقوق المساواة : حقوق المساواة وعدم التمييز على أساس الجنس أو العرق أو الدين أو غيرها من العوامل.
  • حقوق الدين والمعتقد : حرية ممارسة الدين والمعتقد، وحقوق الأقليات الدينية.
  • حقوق السياسية : حق المشاركة في الحياة السياسية، بما في ذلك حق التصويت وترشيح النفس للمناصب العامة.
  • حقوق الأقليات : حقوق الأقليات العرقية واللغوية والثقافية.
  • حقوق الأطفال : حقوق الأطفال في الحماية والرعاية والتعليم.
  • حقوق النساء : حقوق المرأة في المساواة وحماية ضد التمييز والعنف.
  • حقوق اللاجئين والمهاجرين : حقوق الأفراد الذين يطلبون اللجوء أو يتنقلون عبر الحدود.
  • حقوق الشباب : حقوق الشباب في التعليم والمشاركة في القرارات التي تؤثر عليهم.
  • حقوق الجمعيات الحقوقية والمدنية : حقوق تأسيس والانضمام إلى جمعيات ومنظمات غير حكومية للدفاع عن حقوق المواطنين والمساهمة في تطوير المجتمع.
  • حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة : حقوق الأفراد ذوي الإعاقة في التمتع بفرص متساوية والوصول إلى الخدمات والفرص بغض النظر عن قدراتهم البدنية.
  • حقوق الشخصية والخصوصية : حقوق الحماية من التجسس غير المشروع واحترام الحياة الشخصية والعائلية.
  • حقوق العدالة الاجتماعية : حقوق الحماية الاجتماعية والتأمين الاجتماعي لضمان حياة كريمة للمواطنين.
  • حقوق الاستهلاك : حقوق المستهلكين في حماية منتجاتهم وخدماتهم والحصول على معلومات كاملة وشفافة حولها.
  • حقوق الحيوان : حقوق حماية الحيوانات ومنع المعاملة القاسية أو الظلم تجاهها.
  • حقوق التجمع والتظاهر : حقوق المواطنين في التجمع والتظاهر السلمي للتعبير عن آرائهم ومواقفهم.
  • حقوق الخصوصية الرقمية : حقوق الحماية الرقمية للفرد وحقوقه في الخصوصية على الإنترنت وحماية بياناته الشخصية.
  • حقوق الحماية البيئية : حقوق المواطنين في الحصول على بيئة نظيفة وصحية والمساهمة في حماية البيئة.
  • حقوق الحصول على المعلومات : حق المواطنين في الوصول إلى المعلومات والشفافية في القرارات الحكومية.
  • حقوق اللجوء السياسي : حقوق الأفراد الذين يطلبون اللجوء بسبب اضطهاد سياسي أو ديني.
  • حقوق الإسكان والأرض : حق المواطنين في الحصول على الإسكان اللائق وحقوقهم في الملكية العقارية.

واجبات مواطني بوروندي والحاصلين على الجنسية البوروندية  

هناك مجموعة من الواجبات التي يتوجب على المواطنين والمجنسين في بوروندي احترامها والقيام بها، منها ما يلي :

  • الالتزام بالقوانين  : يجب على المواطنين الامتثال للقوانين واللوائح المحلية والوطنية.
  • حقوق وواجبات الانتخاب  : يشمل ذلك المشاركة في العمليات الديمقراطية، مثل التصويت في الانتخابات والمشاركة في الحوارات السياسية.
  • الالتزام بحقوق الإنسان  : يجب على المواطنين احترام حقوق الإنسان وتجنب أي أعمال تنتهك هذه الحقوق.
  • الالتزام بالسلم والأمان  : يجب على المواطنين المساهمة في الحفاظ على السلم والأمان في المجتمع وتجنب المشاركة في العنف.
  • المشاركة في التنمية الاقتصادية  : يمكن للمواطنين المساهمة في تطوير اقتصاد بلدهم من خلال العمل الجاد والالتزام بالضرائب.
  • الاهتمام بالتعليم  : يعتبر التعليم أداة هامة في تطوير المجتمع، لذا يجب على المواطنين دعم التعليم وتشجيع تحصيل العلم.
  • المشاركة في الأعمال الاجتماعية  : يمكن للمواطنين المساهمة في تعزيز التضامن والمساعدة المتبادلة في المجتمع عبر المشاركة في الأعمال الاجتماعية والخدمة المجتمعية.
  • الحفاظ على البيئة  : يجب على المواطنين الاعتناء بالبيئة وتجنب التصرفات التي قد تلحق ضررًا بالطبيعة.
  • المشاركة في الخدمة الوطنية  : بعض البلدان تفرض خدمة وطنية إلزامية أو اختيارية، ويمكن للمواطنين المساهمة في مثل هذه الجهود لتعزيز التضامن الوطني.
  • تعزيز الثقافة المحلية  : يُشجع على الحفاظ على التراث الثقافي والترويج للفنون والعادات المحلية كوسيلة لتعزيز الهوية الوطنية.
  • المشاركة في العمل التطوعي  : يمكن للمواطنين المساهمة في العمل التطوعي لدعم الجهود الإنسانية والاجتماعية في المجتمع.
  • التحلي بالمسؤولية الاجتماعية  : يجب على المواطنين الاعتناء بمصالح المجتمع وتجنب السلوكيات التي قد تؤثر سلبًا على الآخرين.
  • المشاركة في الرياضة والأنشطة الترفيهية  : تعزيز الصحة الجسدية والنفسية من خلال المشاركة في الرياضة والأنشطة الترفيهية يعتبر واجبًا شخصيًا واجتماعيًا.
  • الالتزام بالتعددية  : يجب على المواطنين احترام وتقدير التعددية الثقافية والدينية في المجتمع والتعايش بسلام مع الآخرين.
  • التواصل مع الحكومة  : يمكن للمواطنين المشاركة في العملية الديمقراطية عن طريق التواصل مع الحكومة، تقديم آرائهم ومقترحاتهم لتحسين الخدمات وتعزيز الحياة المجتمعية.
  • المحافظة على السلم الاجتماعي  : يُشدد على أهمية تعزيز السلم والتسامح في المجتمع، ويُطلب من المواطنين تجنب النزاعات الشخصية والمساهمة في بناء جو من الاحترام المتبادل.
  • الالتزام بالخدمة الوطنية  : في حالة وجود الخدمة الوطنية، يتعين على المواطنين الالتحاق بها بروح من الوفاء للوطن وتقديم الخدمة بفعالية.
  • دعم التنمية المستدامة  : يُشجع على تبني أسلوب حياة يأخذ في اعتباره حقوق الأجيال القادمة، بما في ذلك دعم المبادرات البيئية والاستدامة.
  • المشاركة في الحوار الاجتماعي  : يُشجع المواطنون على المشاركة في الحوارات الاجتماعية ونقاش القضايا الهامة لضمان تمثيل وفهم أوسع لاحتياجات المجتمع.
  • تعزيز الشفافية ومكافحة الفساد  : يُطلب من المواطنين العمل نحو تعزيز الشفافية في المؤسسات والمساهمة في جهود مكافحة الفساد.
  • الالتزام بالتعلم المستمر  : يُشجع المواطنون على تعزيز مهاراتهم ومعرفتهم من خلال التعلم المستمر والتدريب.
  • الالتزام بالأخلاقيات العامة  : يجب على المواطنين الامتناع عن السلوكيات غير الأخلاقية والالتزام بالقيم الأخلاقية المجتمعية.
  • المشاركة في الإغاثة الاجتماعية  : يمكن للمواطنين المساهمة في دعم الفئات الضعيفة والمحتاجة في المجتمع من خلال التبرعات والمساعدة الاجتماعية.
  • الحفاظ على الوحدة الوطنية  : يجب على المواطنين تعزيز روح الوحدة الوطنية والابتعاد عن التمييز والفرقة.
  • التحلي بالمرونة والتكيف : يتوقع من المواطنين أن يكونوا قادرين على التكيف مع التحولات الاقتصادية والاجتماعية والتحلي بالمرونة في مواجهة التحديات.
  • المساهمة في تطوير البنية التحتية : يُشجع على دعم وتطوير البنية التحتية في البلاد، مثل الطرق والجسور والمرافق العامة.
  • الالتزام بالأخلاقيات الاقتصادية : يُطلب من المواطنين أن يتسامحوا في أعمالهم التجارية والاقتصادية وأن يمارسوا الأعمال بنزاهة ونزاهة.
  • الحفاظ على الأمن الشخصي : يتوجب على المواطنين أن يكونوا حذرين ويساهموا في الحفاظ على أمانهم الشخصي وأمان المجتمع.
  • التوعية بالصحة : يُطلب من المواطنين الاهتمام بصحتهم الشخصية والمساهمة في جهود توعية المجتمع بالقضايا الصحية.
  • الالتزام بالمشاركة في العمل الاجتماعي : يتوقع من المواطنين المساهمة في الأنشطة والمبادرات الاجتماعية التي تعود بالنفع على المجتمع.
  • تعزيز التعليم العالي : يُشجع على دعم التعليم العالي وتشجيع الشباب على الالتحاق بالجامعات والكليات.

التنازل أو سحب الجنسية البوروندية 

التنازل طوعياً عن الجنسية المالديفية 

يسمح القانون بالتخلي الطوعي شريطة أن يكون هناك ظروف قاهرة، وغالباً ما يكون ذلك الحصول على جنسية دولة أخرى لا تسمح بازدواج الجنسية مثل اليابان مثلاً.

سحب الجنسية المالديفية بشكل غير طوعي 

يمكن سحب الجنسية من الأشخاص لارتكابهم عملية احتيال في التماس التجنس أو الخدمة العسكرية لدولة أخرى في حالة حرب مع بوروندي.


إيجابيات الحصول على الجنسية البوروندية   

هناك العديد من الإيجابيات والتسهيلات التي يحصل عليها حامل الجنسية البوروندية، منها ما يلي :

  • حقوق المواطنة : بموجب الجنسية، يكون لديك حقوق وواجبات كاملة كمواطن بوروندي. هذا يشمل الحق في التصويت والمشاركة في العملية الديمقراطية، وكذلك حقوق الحماية والخدمات التي يقدمها الدولة للمواطنين.
  • السفر بحرية : حاملو الجنسية البوروندية يمكنهم السفر بحرية إلى العديد من الدول دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة، وهذا يسهل السفر للأغراض الشخصية أو العمل.
  • الوصول إلى فرص العمل : في بعض الحالات، يمكن أن يؤدي حصولك على الجنسية إلى فتح فرص عمل جديدة أو تحسين فرص العمل الحالية، حيث يمكن أن تفتح الجنسية الباب للعمل في بعض القطاعات أو الوظائف التي قد تكون محدودة بالنسبة للأجانب.
  • الحماية الدولية : كمواطن بوروندي، ستتمتع بحماية دولية من قبل الدولة، وهذا يعني أنك تحقق مستوى إضافيًا من الأمان والحماية.
  • الاستفادة من البرامج الحكومية : قد تكون للمواطنين البورونديين حقوق خاصة أو فوائد تقدمها الحكومة، مثل برامج الدعم الاجتماعي أو التعليم أو الرعاية الصحية.
  • الانتماء الثقافي : الحصول على الجنسية البوروندية يمكن أن يفتح الباب للاندماج الثقافي والاجتماعي في المجتمع المحلي، مما يسهم في بناء علاقات وشبكات اجتماعية أو مهنية أقوى.
  • الملكية العقارية : كمواطن بوروندي، قد تكون لديك حقوق ملكية أو الحق في شراء العقارات في البلاد، مما يعزز استقرارك ويتيح لك الاستفادة من قيمة العقارات.
  • التعليم والتدريب : الجنسية البوروندية قد تمنحك فرصًا أفضل للتعليم والتدريب، حيث قد تكون متاحة للمواطنين فرص تعليمية مميزة أو برامج تدريب مخصصة.
  • المشاركة في القضايا الاجتماعية : كمواطن، يمكنك المشاركة بشكل أكبر في القضايا الاجتماعية والتطوع في الأنشطة المجتمعية، مما يساهم في بناء وتعزيز المجتمع الذي تعيش فيه.
  • الاستفادة من الاتفاقيات الدولية : حينما تكون مواطنًا بورونديًا، يمكنك الاستفادة من الاتفاقيات الدولية التي تبرمها بوروندي مع دول أخرى، مما قد يوفر لك حقوقًا إضافية وفرصًا دولية.
  • الاستفادة من الخدمات الحكومية : كمواطن بوروندي، يمكنك الاستفادة من مختلف الخدمات الحكومية، مثل الرعاية الصحية والضمان الاجتماعي، بطريقة أكثر فعالية.
  • التسهيلات في الأعمال التجارية : قد تحظى بتسهيلات إضافية في مجال الأعمال التجارية، حيث قد تكون لديك فرصة للمشاركة بشكل أوسع في الاقتصاد المحلي.
  • التأمين الصحي : كمواطن بوروندي، قد تكون مؤهلاً للاستفادة من برامج التأمين الصحي التي توفر رعاية صحية متقدمة بتكاليف أقل أو بشكل مجاني.
  • الوصول إلى القروض والتمويل : كمواطن، قد تحظى بفرص أفضل للحصول على قروض وتمويل من المؤسسات المالية المحلية، مما يمكنك من تحقيق مشاريعك الشخصية أو التجارية.
  • الحق في التوريث : حاملو الجنسية يمكنهم الاستفادة من حقوق التوريث بشكل كامل وفقًا للقوانين المحلية، مما يؤمن الاستمرارية المالية والاقتصادية للعائلة.
  • التسهيلات التجارية الدولية : قد يكون حمل الجنسية البوروندية بمثابة باسم للمشاركة في الأنشطة التجارية الدولية والتجارة الحرة بشكل أفضل.
  • التمتع بحماية دبلوماسية : في حالات الطوارئ أو التهديدات الأمنية، يمكن للمواطنين البورونديين الاستفادة من حماية دبلوماسية من قبل حكومتهم في الخارج.
  • المشاركة في الانتخابات : كمواطن، يمكنك المشاركة في الانتخابات المحلية والوطنية، مما يعزز دورك في تشكيل مستقبل البلاد.
  • الفرص الثقافية والاجتماعية : حاملو الجنسية يمكنهم الاستفادة من الفرص الثقافية والاجتماعية المتاحة في المجتمع المحلي، مما يعزز التواصل والتفاعل الثقافي.
  • حقوق اللجوء والحماية الدولية : في حالات الأزمات الإنسانية، يمكن للمواطنين البورونديين اللجوء إلى حقوق اللجوء والحماية الدولية، مما يوفر لهم ملجأ آمنًا في حالات الطوارئ.

معلومات حول المشاكل والعقبات التي قد تواجه من يتقدم أو يحصل على الجنسية البوروندية 

العقبات التي تواجه المقدمين على الجنسية البوروندية 

هناك مجموعة من العقبات التي تواجه المقدمين على طلب الحصول على الجنسية البوروندية، وهي كالتالي :

  • الشروط القانونية : يجب على المتقدمين الالتزام بمجموعة من الشروط القانونية والمعايير للحصول على الجنسية، وهي قد تشمل فترة إقامة محددة، وتاريخ الولادة، وتاريخ الزواج، وغيرها من الشروط الشخصية.
  • اللغة والثقافة : قد تكون هناك متطلبات للغة أو اختبارات ثقافية يجب على المتقدمين النجاح فيها لتحقيق الجنسية. هذا قد يكون تحديًا لأولئك الذين لا يجيدون اللغة المحلية أو ليسوا على دراية كافية بالثقافة المحلية.
  • الإجراءات البيروقراطية : قد تكون الإجراءات البيروقراطية عائقًا، حيث يتعين على المتقدمين تقديم مستندات رسمية ومعقدة لدعم طلبهم، وقد يكون من الصعب التعامل مع الإجراءات الإدارية والمتطلبات القانونية.
  • التكاليف المالية : قد تتطلب عمليات الحصول على الجنسية دفع رسوم وتكاليف مالية، وقد يكون ذلك عائقًا للأفراد الذين لا يملكون الموارد المالية الكافية.
  • قيود الجنسية الثانية : قد تكون هناك قيود أو شروط تتعلق بالحصول على الجنسية الثانية أو الاحتفاظ بالجنسيتين، وهو أمر يختلف من بلد إلى بلد ويمكن أن يشكل تحديًا لبعض المتقدمين.
  • الأمور الأمنية والسياسية : في حالة وجود استقرار سياسي غير مؤكد أو أوضاع أمان غير مستقرة في البلاد، قد تظهر تحديات إضافية للحصول على الجنسية.
  • التحقق من الهوية والمراقبة الأمنية : في بعض الحالات، قد تكون هناك عمليات صارمة للتحقق من الهوية والمراقبة الأمنية تشمل فحص الخلفية الجنائية للمتقدمين. قد يكون وجود تاريخ جنائي معين أو مشاكل أمان قد تؤثر على قبول الطلب.
  • التعقيدات القانونية لحاملي الجنسيات الثنائية : في بعض الأحيان، تواجه الأفراد الذين يحملون جنسيتين عقبات خاصة، مثل القيود التي تفرضها بلاد أخرى على حق الفرد في الاحتفاظ بجنسيتها الأصلية أو الثانية.
  • تغييرات في السياسات الهجرة والجنسية : قد تحدث تغييرات في السياسات الهجرة والجنسية التي قد تؤثر على فرص الحصول على الجنسية، وقد يتعين على المتقدمين التكيف مع هذه التغييرات.
  • الحصول على مستندات الدعم : يمكن أن يكون الحصول على المستندات الضرورية للطلب، مثل شهادات الزواج وشهادات الميلاد، تحديًا في بعض الحالات، خاصة إذا كانت الوثائق غير متاحة بشكل سهل.
  • التعقيدات الدينية : في بعض الحالات، قد تكون هناك تعقيدات مرتبطة بالديانة، وقد يكون هناك متطلبات محددة تتعلق بالدين للحصول على الجنسية.
  • مشاكل التسوية القانونية : قد تظهر مشاكل قانونية مرتبطة بحالات التسوية أو الزواج المختلفة، وقد تتطلب هذه المشاكل توضيحًا وإثباتات إضافية.

العقبات التي قد تواجه الحاصلين على الجنسية البوروندية 

المجنسون في بوروندي، قد يواجهون بعض المشاكل والتحديات على الرغم من حصولهم على الجنسية. من بين هذه المشاكل والعقبات :

  • التحديات الاقتصادية : إذا كانت البلاد تعاني من تحديات اقتصادية، فإن الحاصلين على الجنسية البوروندية قد يواجهون صعوبات في العثور على فرص عمل جيدة وتحقيق الاستقرار المالي.
  • الأمان والاستقرار السياسي : إذا كانت هناك اضطرابات سياسية أو أمان في البلاد، قد تؤثر هذه الظروف على حياة الأفراد وتجعلها أقل استقرارًا.
  • التمييز والتحيز : قد يتعرض الأفراد الذين حصلوا على الجنسية البوروندية من خلال الطرق غير التقليدية (مثل الزواج أو الاستثمار) إلى التمييز أو التحيز من قبل بعض الأشخاص الذين قد يرونهم كأشخاص غير أصليين.
  • تحديات التكامل الثقافي : قد تحدث صعوبات في التكيف مع البيئة الثقافية والاجتماعية البوروندية، خاصة إذا كان الفرد قادمًا من خلفية ثقافية مختلفة.
  • الالتزامات الضريبية والإدارية : حاملو الجنسية يمكن أن يواجهوا تحديات في التعامل مع التزامات الضرائب والقوانين الإدارية في البلاد.
  • قيود السفر : في حالة وجود قيود على السفر للحاصلين على الجنسية البوروندية، قد يتعين عليهم تجاوز هذه التحديات أثناء السفر إلى بلدان أخرى.
  • قيود الخدمة الاجتماعية : قد تكون هناك قيود على حقوق بعض الحاصلين على الجنسية في الاستفادة من بعض الخدمات الاجتماعية، وذلك حسب السياسات والبرامج الحكومية.

العقبات التي تواجه حملة جواز السفر البوروندي

لا يوجد عقبات حقيقية تواجه حملة جواز السفر البوروندي، ولكن تواجههم نفس المشاكل التي تواجه جميع المواطنين من الدول النامية وهي مشكلة الحصول على التأشيرات في بعض الحالات، ولكن على العموم فجواز السفر البوروندي يساعد صاحبه في الكثير من الحالات.


إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق 2024 ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

المصادر

  1.   Burundian nationality law
  2.   Multiplecitizenship – BURUNDI
  3. Constitution of the Republic of Burundi 2005, as amended to 2018

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top