تعرف علي هل حقا Salla منافس قوي لـ Shopify؟ 2024

من المثير للإعجاب أن نرى منصة عربية مثل Salla تتنافس مع عمالقة التجارة الإلكترونية العالمية مثل Shopify. وحتى لا نبالغ في وصفنا لهذا النمو السريع، فمن المؤكد أن البلاد قد نجحت في إنشاء مكانة لنفسها في سوق الشرق الأوسط، مما يشير إلى أنها تلبي احتياجات العديد من التجار العرب.

بناءً على تجربتي السابقة مع أقوى عروض السلة المدفوعة (سلا برو)، سأقوم بإجراء مقارنة شاملة بين Basket و Shopify، والاختلافات في الأسعار والمميزات، مع إعطاء رأيي النهائي حول ما إذا كان الأمر يستحق الاستثمار فيه كتاجر حقًا!

ما هو الفرق بين السلة و Shopify؟

تعتبر كل من Salla وShopify منصتين لبناء المتاجر عبر الإنترنت، ولكن هناك اختلافات كبيرة بين الاثنين. تستهدف “Basket” التجار المقيمين في دول الخليج وتدعم اللغة العربية من حيث الدعم الفني ولوحة التحكم. بينما يستهدف Shopify جميع دول العالم ويستخدمه أكثر من أربعة ملايين متجر. يقدم Shopify المزيد من خيارات التخصيص ويدعم تثبيت المكونات الإضافية. تعرف على بقية التفاصيل أدناه.

الاختلافات الرئيسية بين Shopify و Basket

على الرغم من أن كلا المنصتين تشتركان في نفس الهدف – إنشاء متجر إلكتروني احترافي – إلا أن هناك العديد من الاختلافات التي يمكن أن تؤثر على اختيارك بناءً على احتياجاتك المحددة. دعونا نلقي نظرة على الاختلافات الرئيسية بين هاتين المنصتين:

1- تجربة حية لكلا المنصتين

قبل أن نبدأ المقارنة، من الجيد أن تحصل على تجربة مباشرة من الألف إلى الياء حول النتيجة النهائية لكل متجر، حيث أن كلاهما يوفر لك خيار القيام بذلك.

استمتع بتجربة غامرة مع ميزة التسوق الافتراضي لمنصة سلة.

تمنحك منصة السلة تجربة حية للمنصة بأكملها حيث توفر بيانات لمتجر افتراضي يحقق عدد كبير من المبيعات، لذلك ستكون فكرة جيدة أن تعطيك فكرة واضحة عن تحليلات المنصة وإضافة و تغيير المنتجات ومعرفة مكان إقامة الزوار وعدد المبيعات اليومية وحالة المخزون والمزيد من البيانات.

يمكنك أيضًا إنشاء متجر مجاني على عربة التسوق وإضافة المنتجات إليها وبيعها دون أي متاعب، ولكن سيكون هناك العديد من القيود لذلك لن تختبر قوة المنصة بشكل كامل إلا إذا قمت بالاشتراك في الخطة المدفوعة.

يمنحنا Shopify تجربة حقيقية مع العروض المتنوعة مجانًا لمدة 14 يومًا، حيث يمكنك إنشاء متجر بشكل مريح والتعمق في كافة التفاصيل دون أي قيود. يمكنك أيضًا الاطلاع على المتاجر الحقيقية المصممة بناءً على Shopify للحصول على فكرة عن أنواع المتاجر التي يمكن إنشاؤها.

2- التكلفة

شوبيفي تبدأ الأسعار من 32 دولارًا شهريًا (120 ريال سعودي)، وإذا قمت بالتسجيل في الاشتراك السنوي تحصل على خصم 25% على القيمة الإجمالية، أي أنك ستدفع 24 دولارًا شهريًا (90 ريال سعودي) على مدار السنة.

تبلغ تكلفة الاشتراك الشهري في Shopify 32 دولارًا للخطة الأساسية. إذا قمت بالاشتراك لمدة عام، فستحصل على خصم بنسبة 25%، وهو ما يصل إلى 24 دولارًا شهريًا.

مقابل هذا السعر، تحصل على متجر يتضمن الأساسيات فقط، بما في ذلك إضافة منتجات غير محدودة، وإضافة موظفين اثنين لإدارة المتجر، ودعم على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وإنشاء كوبونات، والقدرة على إعادة تخزين المخزون، وتلبية الطلبات، وبيع المنتجات عبر مواقع متعددة. شهادة SSL مجانية، تقارير تفصيلية، إعادة استهداف عملائك الذين يغادرون المتجر دون إكمال عملية الدفع عبر البريد الإلكتروني. ويمكنك الاطلاع على باقي الميزات ومقارنتها من هنا.

تبدأ أسعار السلة من 27 دولارًا شهريًا (99 ريالًا سعوديًا) وتعرف بباقة Salla Plus. إنه يغطي فقط الأساسيات مثل تمكين الدفع الإلكتروني، ودمج شركات الشحن المختلفة، والتسويق عبر البريد الإلكتروني، وتخصيص قوالب المتجر، وتمكين التواصل مع العملاء. عبر الواتساب. وإنشاء مدونة والعديد من الميزات الأخرى الموضحة في جدول مقارنة الأسعار.

3- الدعم الفني

يقدم Shopify دعمًا فنيًا على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، مع قاعدة معرفية متقدمة من المقالات والأدلة ومقاطع الفيديو حول جميع جوانب نظامه الأساسي. بالإضافة إلى المنتدى النشط الذي يحتوي على مناقشات من مستخدمي المنصة وحتى المطورين والخبراء، وإذا واجهت أي مشكلة هناك، يمكنك طرح سؤالك.

كما يقدم خدمة الخبراء للمتاجر الكبيرة، وهنا يتلقى التاجر النصائح من مديري الحسابات المتخصصين حول تحسين وتطوير أنشطة عملك عبر الإنترنت.

بينما تقدم Basket دعمًا فنيًا سريعًا وسريع الاستجابة عبر الدردشة المباشرة باللغة العربية. الدعم متاح أيضًا عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني. توفر المنصة أيضًا قسمًا للأسئلة الشائعة، مع أدلة تشرح للمتداولين كيفية استخدام المنصة. ومع ذلك، فإن الدعم الفني عبر الدردشة غير مؤهل للإجابة على الأسئلة المعقدة المتعلقة بالجوانب التقنية، لذلك يكتفون بإعطائك معلومات عامة فقط، وإذا كنت بحاجة إلى تفاصيل أعمق، فسيتم الاتصال بك حتى إشعار آخر يسجله شخص متخصص.

حتى منصة Salla تقدم باقة خاصة لكبار البائعين، تُعرف باسم Salla Special، والتي تقدم دعمًا خاصًا سيسعده تحليل متجرك وإعطائك النصائح التي ستساعد في تحسين الأداء.

4- هيكل الارتباط

بنية الارتباط مهمة في هيكلة وتنظيم متجرك الإلكتروني، لكن للأسف تحتوي عربة التسوق على أسوأ بنية. في نهاية كل رابط، ستضطر إلى إضافة سلسلة من الأرقام غير الضرورية. وينتج عن ذلك عناوين URL أطول وأقل جمالية، وهو ما يبدو وكأنه ممارسة غير ضرورية.

تؤكد توصيتنا باستمرار على أهمية إبقاء الروابط موجزة قدر الإمكان لضمان الظهور الأمثل في محركات البحث والحفاظ على مظهر جذاب عند مشاركتها على منصات التواصل الاجتماعي.

وهنا يتم تسليط الضوء على احترافية Shopify والاهتمام بأدق التفاصيل، والتي لها الأثر الكبير في مظهر المتجر وبنائه على أساس متين. لنفترض أنك تريد التبديل إلى أحد بدائل Shopify في المستقبل، فلن تنزعج من هذا الجانب وسيتم إنشاء متجرك بشكل صحيح، على عكس عربة التسوق. إما أن تحافظ على هذا الهيكل غير الاحترافي أو تقوم بتصحيحه، وفي المقابل ستفقد جميع تصنيفاتك في محرك البحث.

المنصة التي نوصي بها!

قد لا تكون الاختلافات التي شاركتها معك بين Basket وShopify وحدها كافية لتحديد الخيار الأفضل. على الرغم من أن النظامين الأساسيين متباعدان، إلا أن هناك حالات قد تكون فيها المنصة الأقل تقدمًا هي الخيار الصحيح لاحتياجاتك الخاصة.

أفضل إجابة على هذا السؤال هي أن تتمتع بتجربة فعلية مع كلا النظامين ومن ثم يمكنك اتخاذ القرار. خاصة وأن كلاهما يمنحك نسخة تجريبية مجانية. جرب بناء متجر على Shopify وحاول استخدام كافة مميزاته، وبعد انتهاء الفترة التجريبية، قم بإرجاع الكرة بمنصة Basket واستكشف كافة تفاصيلها.

ستوفر هذه التجربة العملية إجابة أكثر إرضاءً لعملية اتخاذ القرار الخاصة بك، والتي ستعتمد على الخبرة والممارسة وليس مجرد الحديث النظري.

إذا كنت تبحث عن بديل لـ Shopify، فقد قمنا بتغطية هذا بالتفصيل في مقال سابق يسلط الضوء على أهم توصياتنا لأفضل بدائل Shopify.

هل السلة أفضل من Shopify؟

أعتقد أنه ليس من الصحيح حتى الآن القول بأن سلا أفضل من شوبيفاي، وعلى هذا المستوى الحالي من الصعب أن يهدد مكانتها لا عالمياً ولا حتى في وطننا العربي. لا يزال Shopify هو اللاعب المهيمن في جميع أنحاء العالم ولديه أيضًا العديد من المستخدمين العرب.

نعم، تتمتع منصة Basket ببعض المزايا في اللغة العربية وطرق الدفع المحلية، لكن Shopify يقدم المزيد من الميزات المتقدمة والتخصيص وقابلية التوسع. لو لم تكن رسوم السلة مرتفعة، لكان بإمكاننا ترشيحها كمنصة مناسبة للمتداولين العرب الصغار، وحتى لو كانت كذلك، فإن ترشيحنا يركز دائمًا على خيارات أكثر احترافية.

لكي لا أفسد عليك الأمر، فبينما تمثل Salla علامة فارقة مهمة كمنصة لها موطئ قدم في السوق السعودي، إلا أن مكانة Shopify لا تزال قوية جدًا في هذه المرحلة. لكن ظهور Basket والمنصات العربية الأخرى يكمل التجارة الإلكترونية والتسويق، مما يمنح التجار العرب المزيد من الخيارات، وهو أمر جيد للسوق في نهاية المطاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top